آخـــر الــمــواضــيــع

+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 13 من 13

الموضوع: " ثقافي الصم " ينظم الملتقى التدريبي الأول لدعم قدرات المرأة الصماء

  1. #1
    اخصائي نشط مريم الأشقر
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    323
    مقالات المدونة
    1
    شكراً
    0
    تم شكره 59 مرة في 55 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي " ثقافي الصم " ينظم الملتقى التدريبي الأول لدعم قدرات المرأة الصماء

    تحت رعاية الشيخة المياسة وبالتعاون مع اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان..



    " ثقافي الصم " ينظم الملتقى التدريبي الأول لدعم قدرات المرأة الصماء.. الأحد المقبل



    الملتقى يشهد مشاركة "13" دولة عربية ونخبة كبيرة من المدربين والمترجمين

    "6" دورات تدريبية مختلفة سيتناولها الملتقى على مدار 5 أيام


    علي السناري : المرأة الصماء تمتلك مواهب وإمكانات تؤهلها لخوض كافة مجالات الحياة



    هيا السناري : تحديات كثيرة تواجه الصماوات و"15" فتاة قطرية من الفئة سيشاركن في الملتقى


    حبيب : الملتقى يعد الأول من نوعه وهو خاص بالفتيات ويمثل نواة للأعمال القادمة


    الدوسري : "الأعلى للاتصالات" يسعى إلى ربط أفراد المجتمع على اختلاف أعمارهم وفئاتهم بالتكنولوجيا


    أبو فريح : الملتقى يدعم قضايا الصم التي هي من صميم قضايا المجتمع


    سمية تيشة


    تحت رعاية سعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني — رئيس مجلس أمناء هيئة المتاحف — ينظم المركز القطري الثقافي الاجتماعي للصم، الملتقى التدريبي الأول للصم تحت شعار "ثقي بقدراتك"، بالتعاون مع اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، وذلك خلال الفترة مابين "6 — 10" من الشهر الجاري، وبمشاركة "13" دولة عربية ونخبة كبيرة من المدربين والمترجمين.


    ويهدف الملتقى إلى تمكين قدرات المرأة الصماء، من خلال توفير دورات تدريبية،
    تسهم في صقل مهاراتها وامكانياتها، حيث سيتم على مدار 5 ايام طرح (6) دورات، يقدمها (7) مدربين على مستوى عال من الخبرة والكفاءة، فضلاً عن مشاركة (10) مترجمين لترجمة تلك الدورات بلغة الإشارة، وسوف تركز الدورات على العديد من المواضيع كدورة "أعرف ذاتك" و"هندسة النجاح" و"اللياقات الست" و"مفاهيم حقوق الإنسان"، و"اختلافنا سر تآلفنا"، إضافة إلى دورة "كيف تبدأ مشروعك" وهي دورة تركز على دعم قدرات الصماوات في المجال الاقتصادي..


    "دعم قدرات الصماوات"


    وقد أوضح السيد علي عبيد السناري — رئيس مجلس إدارة المركز القطري الثقافي الاجتماعي للصم — خلال مؤتمر صحفي عقد مساء أمس الأول، بفندق هيلتون، أن الملتقى التدريبي للصم يعد الأول من نوعه في الوطن العربي، لتمكين قدرات المرأة الصماء، ولدمجهن بالمجتمع بشكل أكبر، مشيراً إلى أنّ الأصم لديه العديد من القدرات والامكانيات والمهارات التي تؤهله لخوض كافة مجالات الحياة..


    ولفت الى أن الملتقى يركز على المرأة الصماء من خلال توفير دورات تدريبية مختلفة لهن، بهدف تطوير قدراتهن وفتح آفاق المعرفة أمامهن، مؤكداً أنّ الملتقى جاء بعد بحث ودراسة طويلة لاحتياجات الصماوات، وانه قد تم اختيار الدورات التدريبية بدقة متناهية للنهوض بالصماوات في كافة المجالات الحياتية، مشيداً بجهود جامعة فرجينيا في تأسيس الأصم القطري وتطوير قدراته لإقامة مثل هذه الملتقيات..


    وأكد السناري ان الأصم العربي يمتلك مواهب وامكانيات فهو ليس مهمشا كما يظن البعض، بل لديه القدرة على مجاراة الأصم الغربي، مشيراً إلى أنّ الملتقى سيصاحبه معرضان لإبراز قدرات وابداعات فتيات "الصم"، متوجهاً بالشكر الجزيل لكافة الداعمين وكافة مؤسسات الدولة على دعمهم اللامحدود لهذا الملتقى الذي ينظم لأول مرة بدماء قطرية من فئة الصم..


    الصعوبات والتحديات


    السيدة هيا السناري — المنسق العام للملتقى — أشارت إلى أنّ الملتقى خصص للمرأة الصماء بهدف تسليط الضوء على قدراتهن، وابرز الصعوبات والتحديات التي تواجههن في حياتهن، موضحة أن الملتقى ترجمة لدراسة اجريت على أرض الواقع تبين من خلالها أنّ الفتاة الصماء في الوطن العربي تواجه العديد من المشاكل والتحديات وهي نفس المشاكل التي تواجه الصماء القطرية، وأنّ 80 % من المشاكل تتعلق بالبيئة التي تعيش فيها، مما كانت الحاجة ملحة لتنظيم مثل هذا الملتقى وطرح دورات تدريبية تعزز ثقة المرأة الصماء بقدراتها وامكانياتها، وتجعلها أكثر قوة لمواصلة الحياة..


    ولفتت السناري إلى أنّ (13) دولة عربية ستشارك في الملتقى، وأن عدد الدورات التدريبية التي يتم طرحها (6) دورات، يقدمها (7) مدربين على مستوى عال من الخبرة والكفاءة، فضلاً عن مشاركة (10) مترجمين لترجمة تلك الدورات بلغة الإشارة، موضحة أن عدد القطريات المشاركات في الملتقى (15) فتاة من ذوات الإعاقة السمعية..


    من جانبه قال السيد حسين حبيب — مستشار اللجنة العلمية للملتقى — ان فئة الصم تستحق الأفضل، وأضاف ان التحدي كبير من أجل تحقيق الأهداف المرجوة، وإنجاح هذا الملتقى الأول من نوعه، الذي تشارك فيه 13 دولة عربية، بجانب مشاركة دول أوروبية، وأضاف حبيب ان هناك جهودا كبيرة وأيادي تعمل خلف الستار لتقديم نموذج متميز يخدم هذه الفئة، ولفت الى أن الملتقى خاص بالفتيات، ويمثل النواة للأعمال القادمة، باعتباره أول ملتقى ينظم بهذه الآلية..


    ربط الصم بالتكنولوجيا


    السيدة منيرة الدوسري — مدير مشاريع التدريب المهني لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالمجلس الأعلى للاتصالات — أبدت سعادتها بأن يكون المجلس أحد الرعاة الداعمين في المجال التقني لفعاليات الملتقى التدريبي الأول للصم والذي يحمل عنوان "ثقي بقدراتك"، لافتة إلى أنّ مشاركة المجلس الأعلى للاتصالات في هذا الحدث انطلاقاً من هدف المجلس في ربط جميع الأفراد في قطر على اختلاف اعمارهم وفئاتهم بالتكنولوجيا لتمكينهم من تحقيق أهدافهم الشخصية والمهنية فضلاً عن ضمان الوصول إلى تحقيق مجتمع شمولي في الدولة ينتفع به جميع أفراده بمزايا مختلفة.


    وأوضحت الدوسري أن المجلس كان ومازال يلعب دوراً مهما في الارتقاء بنوعية حياة ذوي الإعاقة ومساعدتهم على الانخراط بشكل أكبر في المجتمع من خلال ربطهم بالتكنولوجيا، مشيرة إلى أنّ المجلس قام بافتتاح مركز قطر للتكنولوجيا المساعدة (مدى) لتمكين الاشخاص ذوي الإعاقات المختلفة من خلال توفير بيئات تفاعلية تتضمن أحدث تقنيات التكنولوجيا المساعدة فضلاً عن تقديم الاستشارات الملائمة والتدريب لذوي الاعاقات لتمكينهم من استخدام الحلول المتكاملة للتكنولوجيا المساعدة لتسهيل تواصلهم مع الناس في العمل وحتى على مقاعد الدراسة.


    وأضافت "كما يستعين المجلس الاعلى للاتصالات بفريق عمل من الخبراء المحليين لكي يقرروا على وجه التحديد أفضل الطرق التي يمكن أن تلعب فيها تكنولوجيا المعلومات والاتصالات دورا حيويا في تحسين حياة ذوي الاعاقة في الدولة"، داعية الجميع لزيارة مركز (مدى) للاطلاع على الخدمات التي يقدمها في مجال ذوي الاعاقة.


    "تعزيز حقوق الصم"


    وأوضح حمد ابو فريح — رئيس وحدة العلاقات العامة والإعلام باللجنة الوطنية لحقوق الإنسان — إن انعقاد هذا الملتقى بصفته الدورية، تأكيد من قبل الدولة والقائمين على أمر الملتقى على دعم قضايا الصم التي هي من صميم قضايا المجتمع بشكله العام، قائلا "إن انعقاد هذا الملتقى واجب أساسي ويجب استثماره ولتسليط الضوء على ضرورة تعزيز حقوق الصم المضمنة في المعاهدات الدولية التي صادقت عليها قطر إلى جانب حقوقهم المضمنة في دستور الدولة التي تكفل لهم كافة الحقوق للتفاعل مع المجتمع ككتلة واحدة تؤكد روح الانتماء، مؤكدا في الوقت ذاته أن الأشخاص ذوي الإعاقة هم الأكثر قدرة على توصيل احتياجاتهم ومطالبهم.


    وأكد ابو فريح ضرورة وجود دور فاعل لوحدات العلاقات العامة والإعلام مبيناً أن لهذه الوحدات بمؤسسات الدولة ومنظمات المجتمع المدني دورا كبيرا ومهما في دعم قضايا الأشخاص ذوي الإعاقة، وأضاف" فمن ناحية يجب على العلاقات العامة أن تقوم بالتحضير الجيد للندوات والمنتديات والمؤتمرات التي تناقش خصوصية هذه القضايا، من حيث استقطاب الشخصيات المتخصصة والخبيرة في هذا المجال وتيسير كل المعوقات اللوجستية التي قد تواجههم من مصدر تحركهم إلى وصولهم وعودتهم والترتيب الجيد لأولويات الأوراق التي تجب مناقشتها في مثل هذه الملتقيات"، مشيراً إلى أن اللجنة تعمل على المتابعة والمراقبة لإنفاذ حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة لتكون حقوقهم متساوية مع كافة المواطنين، وقال: كما هو معلوم فإن المواطنة هي أساس الحقوق المتساوية والواجبات وبما أن المعوقين مواطنون يجب الا يميز ضدهم بسبب الاعاقة التي يمكن أن يولد بها الشخص أو أن تلحق به اثناء حياته لأن ذلك من باب العدالة الاجتماعية التي رعاها الدستور..


    "دعم الملتقى"


    من جانبه قال السيد عبدالله اليامي — ممثل مؤسسة سواعد قطر لخدمة المجتمع — ان المتطوعين يعملون جاهدين لانجاح هذا الملتقى الذي يعمل على تعزيز ثقة فتيات الصم، لافتاً إلى أن المؤسسة تأسست في الربع الأول من 2011م، ويشارك متطوعو سواعد في جميع الفعاليات والمؤتمرات بالدولة، وفق رؤى تؤكد أن الشباب القطري قادر على العمل في شتى المجالات، وحريص على اتباع عدد من المفاهيم والركائز الأساسية المنبثقة من انتمائهم لأمة عريقة لها طابعها الديني والاجتماعي الذي تتميز به وتنفرد فيه، محافظين من خلالها على الطابع الوطني، والعمل على رفع مستوى الوعي الفكري لدى الشباب القطري من المحلية إلى العالمية.


    أما السيد علي شاهين الكواري من إدارة العلاقات العامة ببروة، فأوضح أن مساندة ورعاية بروة لهذا الملتقى تأتي في إطار إيمانها بأهمية ترسيخ مبادئ ومفاهيم المسؤولية الاجتماعية من خلال أنشطتها المختلفة، مشيراً إلى أنّ بروة العقارية كشركة استثمارية رائدة في قطر والعالم، تقوم بالمشاركة في هذا الملتقى ومساهمتها في نهضة المجتمع القطري من خلال ما تقدمه من خدمات مجتمعية ذات طابع خاص، وشدد على حرص بروة على مواصلة جهودها في البحث عن وسائل وحلول مبتكرة لدعم المجتمع من خلال مجموعة متنوعة من الانشطة والمساهمات وسبل الدعم التي لطالما قدمتها للمؤسسات والهيئات الاجتماعية في قطر.


    "تدريب المرأة الصماء"


    هذا وتحدث في المؤتمر الصحفي نخبة من المدربين الذين يحملون على عاتقهم المسؤولية كاملة لتدريب الفتيات الصم، وعكس مجموعة المدربين تجاربهم مع الصم، من حيث التواصل والتفاعل، واكدوا أن هذه الفئة متعطشة للمعرفة والاستزادة بالمهارات التي تعينها على الحياة، وتساعد على تعزيز الثقة بالنفس وتحمل المسؤولية، لافتين إلى أنّ الأصم يمتلك الكثير من المواهب والابداعات وهو بحاجة إلى فرصة لاظهار تلك الابداعات، والملتقى فرصة لتطوير امكانيات المرأة الصماء وقدراتها وتعزيز ثقتها بنفسها..


    وأشاروا إلى أنّه من خلال الورشات التحضيرية التي سبقت الملتقى تبين أن هذه فئة الصم تحرص كثيراً على اقتناص المعلومة والوصول لأدق التفاصيل، وهذه ميزة تحسب لهذه الفئة والتي تعد جزءا لا يتجزأ من المجتمع، موضحين أنّ الملتقى يهدف إلى دمج هذه الفئة بالمجتمع وتعزيز امكانيات الصماوات من خلال اتاحة دورات تدريبية تسهّم في صقل امكانياتهن وقدراتهن، وأنّ التعامل مع هذه الفئة يحتاج إلى فهم لغتهم والوصول إلى افكارهم، وهذا يتطلب جهدا وتحديا لأن الأصم لا يسمع ولا يشعر بلغة الجسد.



    http://www.al-sharq.com/articles/more.php?id=289917



  2. #2
    اخصائي نشط مريم الأشقر
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    323
    مقالات المدونة
    1
    شكراً
    0
    تم شكره 59 مرة في 55 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي رد: " ثقافي الصم " ينظم الملتقى التدريبي الأول لدعم قدرات المرأة الصماء

    أسماء المشاركين في الملتقى التدريبي الأول للصم


    الدولة أسم الشخص


    تونس/1

    محمد عبد الجليل


    السويد/2

    - جيني ماريت
    -هيلين ستورز


    ايسلند/1

    برجلند


    المغرب/1

    ليلى برني


    تونس/3


    - فاطمة طارق
    - منى البلهوات
    - رفيقة الطالبي


    عمان/4

    - فاطمة الغامري
    - موزة الغافري
    - فاطمة بنت مبارك
    - عائشة بنت محمد


    البحرين/3

    - زينب جاسم
    - زهراء ابراهيم
    - خاتون جمعة علي


    اليمن /3

    - منال الاشول
    - آسيا احمد
    - فاطمة سعيد


    لبنان/3

    - رندة محمد
    - مي خيرو
    - امل سلامة


    الاردن/5

    - شيرين عبد العزيز
    - علا اسماعيل
    - انس سلامة
    - اسامة محمود
    - ميسم موسى


    مصر/6

    - محمد السيد
    - نادية عزت
    - نعمة كمال
    - صالح السيد
    - شريف محمود
    - ميادة امام


    السودان/3

    - ايمان قرشي
    - آلاء عباس
    - رندا إبراهيم



  3. #3
    اخصائي نشط مريم الأشقر
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    323
    مقالات المدونة
    1
    شكراً
    0
    تم شكره 59 مرة في 55 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي رد: " ثقافي الصم " ينظم الملتقى التدريبي الأول لدعم قدرات المرأة الصماء

    دولة قطر / 15

    هند مبارك العيدان
    بينة حمد المري
    مزنة البريدي
    رقية سالمين الجابري
    عايدة على الملا
    شيخة ابراهيم الملا
    امل طوق البوعينين
    عائشة ناصر ابو زور
    امل احمد السعدي
    ميساء احمد السعدي
    ردفة المري
    عفراء جابر المري
    بينه حمد المري
    أمينة علي الملا
    مريم سالم البدر

  4. #4
    اخصائي نشط مريم الأشقر
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    323
    مقالات المدونة
    1
    شكراً
    0
    تم شكره 59 مرة في 55 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي رد: " ثقافي الصم " ينظم الملتقى التدريبي الأول لدعم قدرات المرأة الصماء

    برنامج حفل الافتتاح

    10:00 إلى 10:40 صباحاً

    مقدمة وترحيب

    آيات من الذكر الحكيم

    النشيد الوطني

    كلمة وزارة الثقافة والفنون والتراث

    كلمه اللجنة الوطنية لحقوق الأنسان

    كلمة المركز القطري الثقافي الأجتماعي للصم

    بصمة نجاح

    كلمة رئيس الاتحاد العالمي للصم

    كلمة مستشار اللجنة العلمية ( دعوة وتحدي )


    الجدول الزمني للتدريب


    (يوم الأحد) 6/5/2012

    الموضوع الوقت ملاحظات

    ورشة تدريبية (مفاهيم حقوق الإنسان )

    المدربة : أ / رانيا فؤاد

    المدرب: أ / جابر الحويل 11:00 إلى 12:00 ص من لجنة حقوق الإنسان

    بريك صلاة + غداء 12:00 إلى 1:00 ص

    الدورة: أعرف ذاتك ( مجموعة أ)

    المدرب: محمد العنزي

    الدورة: كيف تبدأ مشروعك؟ (مجموعة ب)

    المدرب: حسين الزيدي 1:00 إلى 3:00 م

    استراحة صلاه 3:00 إلى 3:30 م

    استكمال الدورات 3:30 إلى 6:30 م

    ضيافة الوفود 7:30 إلى 9 م


    (يوم الأثنين) 7/5/2012

    الموضوع الوقت ملاحظات

    ورشة تدريبية (مفاهيم حقوق الإنسان)

    المدربة : أ / رانيا فؤاد

    المدرب: أ / جابر الحويل 8 إلى 9 ص من لجنة حقوق الإنسان

    الدورة:أختلافنا سر تآلفنا ( مجموعة أ)

    المدربة: غادة لرم

    الدورة:أعرف ذاتك ( مجموعة ب)

    المدرب: محمد العنزي 9 إلى 12:30 ص

    بريك صلاة + غداء 12:30 إلى 1 م

    استكمال الدورات 1 إلى 3:30 م

    إستراحة

    زيارة المتحف الإسلامي 3:45 إلى 5:30 م

    تسوق وعشاء في سوق واقف 6 إلى 10 م


    (يوم الثلاثاء) 8/5/2012

    الموضوع الوقت ملاحظات

    الدورة: اللياقات الست ( مجموعة أ)

    المدرب :أ. عبدالرحمن الحرمي

    الدورة: أختلافنا سر تآلفنا ( مجموعة ب)

    المدربة: غادة لرم 8 إلى 11:00

    بريك صلاة وإستراحة غداء 11:00 إلى 12:00م

    استكمال الدورات 12:00 إلى 3:00م

    زيارة (كتارا)

    ضيافة 5:30 إلى 8:30 م


    (يوم الأربعاء) 9/5/2012

    الموضوع الوقت ملاحظات

    الدورة:هندسة النجاح ( مجموعة أ)

    المدرب: حمزة الدوسري

    الدورة: اللياقات الست( مجموعة ب)

    المدرب : خالد بوموزة 8 إلى 11:00

    بريك صلاة وإستراحة غداء 11:00 إلى 12:00م

    استكمال الدورات 12:00 إلى 3:00م

    استراحه

    برنامج سياحي تسوق 6:30 إلى 9:00


    ( يوم الخميس) 10/5/2012

    الموضوع الوقت ملاحظات

    الدورة:كيف تبدأ مشروعك؟ ( مجموعة أ)

    المدرب: حمزة الدوسري

    الدورة:هندسة النجاح ( مجموعة ب)

    المدرب: حمزة الدوسري 8 إلى 11:00

    بريك صلاة وإستراحة غداء 11:00 إلى 12:00م

    استكمال الدورات 12:00 إلى 3:00م

    لجنة التوصيات 4 إلى 5:30 م

    الحفل الختامي 6:30 إلى 8:30 م


    هذا والله ولي التوفيق ،،،

  5. #5
    اخصائي نشط مريم الأشقر
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    323
    مقالات المدونة
    1
    شكراً
    0
    تم شكره 59 مرة في 55 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي رد: " ثقافي الصم " ينظم الملتقى التدريبي الأول لدعم قدرات المرأة الصماء

    برعاية الشيخة المياسة.. انطلاق ملتقى "ثقى بقدراتك" للصم


    سمية تيشة





    تنطلق صباح غدا الأحد فعاليات الملتقى التدريبى الأول للصم "ثقى بقدراتك"، تحت الرعاية الكريمة لسعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثانى — رئيس مجلس أمناء هيئة المتاحف — والذي ينظمه المركز القطرى الثقافى الاجتماعى للصم، بالتعاون مع اللجنة الوطنية لحقوق الانسان، خلال الفترة مابين (6 — 10) من الشهر الجاري، بمشاركة (13) دولة عربية ونخبة كبيرة من المدربين والمترجمين، بفندق هيلتون الدوحة.

    ويعد الملتقى التدريبى للصم العرب ( الذي خصص هذا العام للنساء) سبقاً ريادياً ذا نفع فكرى وثقافى على الصم ، ويهدف إلى إعداد طاقم نسائى قطرى ذات خبرة ميدانية وبقيادة خبيرة فى قضايا الصم ولغة الإشارة، واعطاء فرص التدريب المعتمد للمرأة الصماء هذا العام عوضاً عن النظر اليها والاكتفاء بالمطالبة دون التحرك والسعى الجدى لذلك، فضلاً عن تسليط الضوء على تأهيل الصم من خلال الدورات التدريبية التى تقدم للسامعين، وتشجيع المدربين للخوض فى تدريب الصم..

    هذا وسوف يشهد الملتقى على مدار 5 ايام طرح (6) دورات، يقدمها (7) مدربين على مستوى عال من الخبرة والكفاءة، فضلاً عن مشاركة (10) مترجمين لترجمة الدورات بلغة الاشارة، كما يصاحب الملتقى معرضان لابراز قدرات وابداعات فتيات الصم، فالأول سيقام فى فندق هيلتون الدوحة (الدفنة) أما الثانى سيقام فى الحى الثقافى (كتارا).

    السيد على عبيد السنارى — رئيس مجلس ادارة المركز القطرى الثقافى الاجتماعى للصم — أوضح بأن الملتقى التدريبى للصم يعد الأول من نوعه فى الوطن العربي، لتمكين قدرات المرأة الصماء، ولدمجها بالمجتمع بشكل أكبر، لافتاً الى أنّ الملتقى يركز على تطوير قدرات المرأة الصماء وفتح آفاق المعرفة أمامها من خلال توفير دورات تدريبية مختلفة لهن..

    وأكد السنارى ان الأصم العربى يمتلك مواهب وامكانيات فهو ليس مهمشا كما يظن البعض، بل لديه القدرة على مجارة الأصم الغربي، مشيراً الى أنّ الملتقى جاء بعد بحث ودراسة طويلة لاحتياجات الصماوات، حيث تم اختيار الدورات التدريبية بدقة متناهية للنهوض بهذه الفئة فى كافة المجالات الحياتية..

    وأوضح السنارى بأن الملتقى سيصاحبه معرضان لابراز قدرات وابداعات فتيات الصم، فالأول سيكون فى فندق هيلتون الدوحة (الدفنة) ويشمل التصوير الضوئي،الجرافيك ديزاين، والكاريكاتير ، الأجهزة المساندة للأشخاص ذوى الاعاقة السمعية، أما الثانى سيقام فى الحى الثقافى (كتارا).

    من جانبها اشارت السيدة هيا السنارى — خبيرة قضايا الصم ولغة اشارة والمنسق العام للملتقى — الى أنّ المرأة الصماء تعتبر الأقل حظاً مقارنة بالرجل الأصم خصوصاً فى المجتمعات الشرقية المحافظة، وذلك لجهل بعض الأسر والمسئولين عن قدراتها وما يجب أن يتوافر لها فى ظل عالمنا المعاصر الذى يسعى الكثير من تطوير قدراته الذهنية والعملية.

    وأشارت إلى أنه " انطلاقا من التوجه الذى سعينا الى ارساء قواعده من خلال الملتقى الأول والثانى الخليجى للصم، من مطالبات وجهت كتوصيات واعلامياً للجهات والمؤسسات والدول الخليجية لتفعيل الاتفاقية الدولية وحقوق الانسان الدولية وهى الاهتمام باشخاص ذوى الاعاقة والمطالبة بحقوقهم، جاءت مبادرة نسائية قطرية نحو تحقيق التدريب الدولى التطبيقى بلغة الاشارة تحت عنوان (تمكين المرأة الصماء) مسؤولية مشتركة بيننا وبين مؤسسات الدولة أمام الصم، ومن منطلق تطوير واقعهم الانسانى والاجتماعى والاقتصادى أتت فكرة الملتقى الذى سينطلق غدا بقوة بما أنه أول ملتقى تنموى تدريبى للصم العربى فى البرامج التدريبية المعتمدة من مدربين معتمدين من شركات معترف بها دولياً، للتعامل مع المرأة الصماء وتدريبها هذا العام على أسس تنموية تزيد من عطائها للمجتمع والوطن كما أنه يؤهلها للاعتماد على نفسها فى جوانب الحياة المختلفة، فنحن فى دولة قطر نتسابق كعادتنا فى تقديم ما هو مميز وجديد فى الساحة العربية وعلى مستوى الدول المتقدمة، ولأنه بالتدريب يمكننا امتلاك اسهامات كبيرة تعود بالنفع على المرأة القطرية والعربية لما لها من فائدة اجتماعية ونفسية وعملية عليه ومن ثم يعود النفع على الوطن".

    وبينت أنّه ولأول مرة فى الدول العربية يتم اعداد ملتقى أول فى تنوير الصم على التنمية البشرية عن طريق عدة دورات لمدربى معتمدين من شركات عالمية ومعروفة على مستوى التدريب.

    يذكر أنّ الدورات التدريبية المطروحة فى الملتقى هى دورة "مفاهيم حقوق الانسان"، تقدمها اللجنة الوطنية لحقوق الانسان ودورة "اعرف ذاتك" للمدرب محمد العنزي، ودورة "هندسة النجاح"، اضافة الى دورة "اللياقات الست" ودورة "اختلافنا سر تآلفنا"، ودورة "كيف تبدأ مشروعك" وهى دورة تركز على دعم قدرات الصماوات فى المجال الاقتصادي.




    http://www.al-sharq.com/ArticleDetai...AA%D9%82%D9%89

  6. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ مريم الأشقر على المشاركة المفيدة:


  7. #6
    اخصائي نشط مريم الأشقر
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    323
    مقالات المدونة
    1
    شكراً
    0
    تم شكره 59 مرة في 55 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي رد: " ثقافي الصم " ينظم الملتقى التدريبي الأول لدعم قدرات المرأة الصماء

    قطر تبذل جهودًا كبيرة للاهتمام بذوي الإعاقة


    خلال افتتاح الملتقى التدريبي الأول..رئيس الاتحاد العالمي للصم :

    الكواري : الملتقى حدث مهم..وسيحقق نتائج إيجابية

    عبيدان : البطالة إعاقة عملية وأخطر من الصمم






    كتبت - منال عباس


    أكد السيد كولن هلن، رئيس الاتحاد العالمي للصم، أن قطر تبذل جهودًا كبيرة للاهتمام بذوي الإعاقة ودعم مختلف قضاياهم، من خلال توفير أفضل البرامج والخدمات لهم، مشيرًا إلى أنّها كانت من الدول السبّاقة في التصديق على الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، ما يعكس الأهمية الكبيرة التي توليها الدولة لهذه الفئة وتذليل كافة الصعوبات التي تواجهها.

    جاء ذلك خلال كلمة له ضمن فعاليات اليوم الأول من الملتقى التدريبي الأول للصم، الذي يقام تحت رعاية سعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني، رئيس مجلس أمناء هيئة المتاحف، وانطلقت صباح أمس بفندق هيلتون الدوحة تحت شعار "ثقي بقدراتك" وينظمه المركز القطري الثقافي الاجتماعي للصم بالتعاون مع اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان.

    وقد حضر افتتاح الملتقى سعادة الشيخ عبدالله بن ناصر آل ثاني، وزير الدولة للشؤون الداخلية، وسعادة الشيخة حصة بنت خليفة آل ثاني، الرئيس الفخري للمركز، وممثل لوزارة الثقافة والفنون والتراث ومسؤولون من اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان وعدد من المهتمين بقضايا الإعاقة.

    وأوضح كولن أن لغة الإشارة تعد من اللغات العالمية التي يجب تدريسها وتعليمها للتواصل مع فئة الصم، منوهًا بضرورة تدريب الكوادر وتأهليهم في مجال لغة الإشارة للوصول إلى قدرات وإمكانات الصم باعتبارهم جزءًا لايتجزأ من المجتمع، مشددًا على ضرورة تعليم الأطفال لغة الإشارة، مشيرًا إلى أنّ الملتقى التدريبي الأول سيلعب دورًا كبيرًا في تطوير قدرات وإمكانات المرأة الصماء بل وسيسهم في انتشار لغة الإشارة.

    وأكد السيد عبدالرزاق الكواري، مدير إدارة المراكز الشبابية بوزارة الثقافة والفنون والتراث، في كلمة له بالمناسبة أن الهدف من تنظيم المتلقى هو إيجاد آلية لتنمية القدرات الذاتية للنساء الصم بما يعود عليهن بالنفع من النواحي الاجتماعية والنفسانية، مبينًا أن الملتقى يعد حدثًا غير مسبوق في المنطقة العربية وسيحقق نتائج إيجابية للمشاركات فيه.

    ومن جانبه، أكد الكواري أن على المرأة الصماء أن تثق بقدراتها وتبذل قصارى جهدها وتتحلى بالعزم والطموح لتحقيق أهدافها، مشددًا على أن ذوي الاحتياجات الخاصة، بشكل عامة، والنساء خاصة بحاجة للمساعدة للدمج في المجتمع وفي كافة مجالات الحياة.

    وأضاف : "علينا أن نكسر حواجز العزلة من حول النساء الصم وأن ندرك أنهن يمثلن مخزونًا وافرًا من العطاء للمجتمع، ويمتلكن القدرة على أن يكن أعضاء فاعلات في مجتمعاتهن، وذلك يدعونا إلى توفير جميع سبل التعليم لهن بكل الوسائل الحديثة ليكن لبنة في بناء وطنهن، وهذا ماتحرص عليه قطر، بتوجيهات ورعاية قيادتنا الرشيدة، حيث تم إنشاء مؤسسات اجتماعية وتعليمية وصحية تقدم كل أنواع العناية والرعاية والاهتمام لذوي الإعاقة"، موضحًا أن الدولة سعت إلى سن القوانين الخاصة بفئة ذوي الإعاقة التي حثت في كثير من بنودها على ضرورة توفير حياة كريمة لهم في جميع الجوانب وأن على جميع المؤسسات المختلفة توفير فرص العمل المناسبة لهم، إضافة إلى تشجيعهم على العطاء، مشيرًا إلى أن إدارة المراكز الشبابية لاتألو جهدًا في تقديم الدعم المادي والمعنوي لمؤسسات ذوي الإعاقة التابعة للوزارة، مشيدًا بالدور الريادي التي تقدمه هذه المؤسسات لتلك الشريحة الهامة في المجتمع، مبديًا استعداد الإدارة في دعم أي فعاليات لذوي الإعاقة سواء كانت محلية أو عربية أو مشاركات عالمية.

    كما تحدث خلال افتتاح الملتقى الدكتور يوسف عبيدان، نائب رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، قائلاً إن الملتقى يكتسب أهمية كبرى كونه يهدف لتدريب المرأة الصماء، وأن اللجنة تكفل وتعزز حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وترسخ مشاركتهم الفاعلة في إدارة وتنمية المجتمع من خلال الاهتمام بقدرات العاملين منهم والسعي إلى رفع مستوى ثقافتهم المعرفية بحقوقهم وتوعيتهم بها.

    وأضاف أن الحاجة ماسة لتوسيع دائرة التعريف بمفهوم (الأشخاص ذوي الإعاقة) لتشمل أكبر نطاق من الناس الذين يستحقون الرعاية والاهتمام، مؤكدًا أنّ الإعاقات السمعية والحركية والبصرية ليست منقَصَة لصاحبها، وإنما حالة من الحالات التي قد تصيب كثيرًا من الأشخاص غير المعاقين، كما أنها - بلا شك- أخف وطأة من محاولات محو الأمية المنتشرة في العالم العربي، واستيعاب البطالة التي باتت مهددًا رئيسيًا لاستقرارالعديد من الأنظمة السياسية، الأمر الذي يجعل الأميين أشخاصًا ذوي إعاقة علمية، والبطالة هي حالة للأشخاص ذوي الإعاقة العملية، وغيرها من الحالات المجتمعية التي تحتاج لدعمًا قويًا لمعالجتها.

    ودعا الدكتور عبيدان الجهات المختصة إلى تفعيل الخُطط والبرامج والمشاريع الريادية لتحقيق العدالة والأمن والرفاهية لكافة فئات المجتمع، مضيفًا أن هناك تحديًا كبيرًا لشحذ همم الأشخاص ذوي الإعاقة السمعية خاصة المرأة منهم بالإضافة إلى تفعيل قدراتهم الذاتية لإبراز إسهاماتهم في عملية التنمية المجتمعية.

    ومن جانبه، أكد السيد علي عبيد السناري، رئيس مجلس إدارة المركز القطري الثقافي الاجتماعي للصم خلال كلمة ألقاها بهذه المناسبة، أن الملتقى التدريبي الأول للصم "ثقي بقدراتك" يعد نواة لملتقى أكبر وأشمل لقضايا الصم سينظم في القريب العاجل، لافتًا إلى أنّ هذا الملتقى يهدف إلى تمكين المرأة الصماء وتأهيلها للانخراط في كافة المجالات.

    وقال السناري إنّ مركز الصم يهدف إلى تحقيق الدمج الاجتماعي وتوعية وتثقيف أفراد المجتمع بالنواحي التي يحتاجها الأصم، موضحًا أنّ الملتقى سيشهد تقديم دورات عملية وتدريبية للنساء الصم بحيث يتم تأهليهن وتدريبهن، مؤكدًا أنّ فئة الصم تمتلك عقولاً واعية وتتمتع بقدرات وإمكانات لابد من دعمها.

    وبدوره، قال مستشار اللجنة العملية والمدرب المعتمد حسين حبيب السيد إنه تم اختيار فريق عمل لتدريب المشاركات، موضحًا أن التدريب يقدم المعرفة والمعلومات وعصارة تجارب مدربين أكفاء تم اختيارهم بعناية للمشاركة في الملتقى، ويوفر مهارات تستخدمها المشاركات بعد الملتقى في حياتهن العلمية والعملية والأسرية.


    http://www.raya.com/site/topics/arti...0&parent_id=19

  8. #7
    اخصائي نشط مريم الأشقر
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    323
    مقالات المدونة
    1
    شكراً
    0
    تم شكره 59 مرة في 55 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي رد: " ثقافي الصم " ينظم الملتقى التدريبي الأول لدعم قدرات المرأة الصماء

    الملتقى الأول للصم يُناقش فرص تدريب المرأة

    ينطلق غداً بمشاركة خبراء 13 دولة

    بحث احتياجات الصماء وتعزيز ثقتها وتطوير قدراتها






    كتبت - منال عباس


    تنطلق صباح غد فعاليات الملتقى التدريبي الأول للصم، تحت عنوان (ثقي بقدراتك) بمشاركة 13 دولة عربية في الفترة من 6 الى 10 مايو بالتعاون مع اللجنة الوطنية لحقوق الانسان، بهدف توفير فرص التطوير والتدريب الملائمة للمرأة الصماء، وتدريبها على أسس تنموية تزيد من عطائها للمجتمع والوطن.

    وجاءت فكرة الملتقى الأول من نوعه، انطلاقاًً من توصيات الملتقى الأول والثاني الخليجي للصم، والتي تتمحور حول ضرورة تفعيل الاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان التي تطالب بالاهتمام بالأشخاص ذوي الإعاقة والمطالبة بحقوقهم.

    وقال السيد علي السناري رئيس مجلس إدارة المركز القطري الثقافي الاجتماعي للصم انه قد تم اختيار مدربين على مستوى عال من الكفاءة، واضاف موضحا ان هذا الملتقى خصص للفتيات لمنحهن الفرصة كغيرهن من النساء للتأهيل والتدريب في مختلف المجالات، كما ان الشباب الصم يُمنحون فرصاً مختلفة سواء داخل أو خارج البلاد، في الوقت الذي لأول مرة تُمنح فيه الفتاة الصماء مثل هذه الفرصة التي بلاشك ستعزز قدراتها وثقتها بنفسها.

    وأضاف السيد علي السناري: إن الملتقى التدريبي للصم يُعد الأول من نوعه في الوطن العربي، لتمكين قدرات المرأة الصماء، ولدمجهن بالمجتمع بشكل أكبر، مشيراً إلى أنّ الأصم لديه العديد من القدرات والامكانيات والمهارات التي تؤهله لخوض كل مجالات الحياة.. ونوه السناري بدعم وجهود الجهات الراعية للملتقى، المتمثلة في هيئة متاحف قطر، وقطر للبترول، والمتحدة للتنمية وشركة بروة والمجلس الاعلى للاتصالات. وجامعة فرجينيا. وأوضح السناري بأن الملتقى يركز على المرأة الصماء من خلال توفير دورات تدريبية مختلفة لهن، بهدف تطوير قدراتهن وفتح آفاق المعرفة أمامهن، مؤكداً أنّ الملتقى جاء بعد بحث ودراسة طويلة لاحتياجات المرأة الصماء، وانه قد تم اختيار الدورات التدريبية بدقة متناهية للنهوض بهن في كل المجالات الحياتية، مشيداً بجهود جامعة فرجينيا في تأسيس الأصم القطري وتطوير قدراته لإقامة مثل هذه الملتقيات.

    وأكد السناري على أن الأصم العربي يمتلك مواهب وامكانيات عديدة فهو ليس مهمشا كما يظن البعض، بل لديه القدرة على مجارة الأصم الغربي، مشيراً إلى أنّ الملتقى سيصاحبه معرضان لإبراز قدرات وابداعات فتيات الصم، متوجهاً بالشكر الجزيل لكافة الداعمين وكافة مؤسسات الدولة على دعمهم اللامحدود لهذا الملتقى والذي ينظم لأول مرة بدماء قطرية من فئة الصم.

    ومن جانبه قال السيد حمد ابو فريح رئيس وحدة العلاقات العامة والإعلام باللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، إن انعقاد هذا الملتقي بصفته الدورية تأكيد من قبل الدولة والقائمين على أمر الملتقى على دعم قضايا الصم التي هي من صميم قضايا المجتمع بشكله العام، وقال: إن انعقاد هذا الملتقى واجب أساسي ويجب استثماره ولتسليط الضوء على ضرورة تعزيز حقوق الصم المضمنة في المعاهدات الدولية التي صادقت عليها دولة قطر إلى جانب حقوقهم المضمنة في دستور الدولة التي تكفل لهم كافة الحقوق مع المجتمع ككتلة واحدة تؤكد على روح الانتماء مؤكدا في الوقت ذاته على أن الأشخاص ذوي الإعاقة هم الأكثر قدرة على توصيل احتياجاتهم ومطالبهم.

    وأكد ابو فريح على ضرورة وجود دور فاعل لوحدات العلاقات العامة والإعلام وقال: إن هذه الوحدات بمؤسسات الدولة ومنظمات المجتمع المدني لها دور كبير وهام في دعم قضايا الأشخاص ذوي الإعاقة، وأضاف: فمن ناحية يجب على العلاقات العامة أن تقوم بالتحضير الجيد للندوات والمنتديات والمؤتمرات التي تناقش خصوصية هذه القضايا، من حيث استقطاب الشخصيات المتخصصة والخبيرة في هذا المجال وتسير كل المعوقات اللوجستية التي قد تواجههم من مصدر تحركهم إلى وصولهم وعودتهم والترتيب الجيد لأولويات الأوراق التي يجب مناقشتها في مثل هذه الملتقيات. وفي الوقت نفسه أشار إلى أن اللجنة تعمل على المتابعة والمراقبة لإنفاذ حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة لتكون حقوقهم متساوية مع كل المواطنين، وقال: كما هو معلوم فإن المواطنة هي أساس الحقوق المتساوية والواجبات وبما أن المعاقين مواطنين يجب الا يميز ضدهم بسبب الاعاقة التي يمكن أن يولد بها الشخص أو أن تلحق به اثناء حياته لأن ذلك من باب العدالة الاجتماعية التي رعاها الدستور.

    وقالت السيدة هيا السناري المنسق العام للملتقى أنه خلال السنوات الماضية أقيمت عدة برامج للشباب، مؤكدة أهمية هذا الملتقى الذي سيعمل على حل كثير من المشاكل التي تواجه المرأة الصماء، سواء على نطاق شخصي أو على المستوى المحيط بها، ولفتت ان هذا الملتقى يتيح فرصة اللقاء بالصماء الأم والموظفة والزميلة، واضافت ان 13 دولة عربية تتلقى في هذا التجمع. بمشاركة 7 مدربين، و10 مترجمين للغة الاشارة ، و15 إمرأة قطرية صماء.

    وأشارت هيا السناري انه قد سبق تنظيم هذا الملتقى الاطلاع الشامل على احتياجات المرأة الصماء، من خلال استطلاع شمل عددا من الأسئلة التفصيلية على المستوى المحلي ومستوى الوطن العربي، ولفتت هيا السناري ان هذا الاستطلاع كشف ان 80% من مشاكل المرأة الصماء متشابهة في الوطن العربي.



    http://www.raya.com/site/topics/arti...template_id=20

  9. #8
    اخصائي نشط مريم الأشقر
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    323
    مقالات المدونة
    1
    شكراً
    0
    تم شكره 59 مرة في 55 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي رد: " ثقافي الصم " ينظم الملتقى التدريبي الأول لدعم قدرات المرأة الصماء

    ينطلق اليوم الملتقى التدريبي الأول للصم





    ينطلق اليوم الملتقى التدريبي الأول للصم بعنوان: «ثقي بقدراتك»، الذي يمتد خلال الفترة ما بين 6 و10 مايو الجاري بفندق هيلتون الدوحة.

    وينظم الملتقى المركز القطري الثقافي الاجتماعي للصم التابع لوزارة الثقافة والفنون والتراث، ويقام تحت الرعاية الكريمة لسمو الشيخة المياسة بنت حمد بن خليفة آل ثاني رئيسة مجلس أمناء هيئة متاحف قطر.

    ويأتي هذا الملتقى العالمي الذي تشارك فيه 13 دولة عربية وعدد من الدول الأوروبية، بالتعاون مع المركز بالقطري الثقافي الاجتماعي للصم واللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، ومساهمة عدد من المؤسسات الوطنية الحكومية والخاصة.

    يذكر أن الملتقى يهدف إلى التعامل مع المرأة الصماء لتوفير فرص التدريب والتطوير الملائمة لها وتدريبها على أسس تنموية تزيد من عطائها للمجتمع والوطن.

    وتطورت فكرة الملتقى التدريبي الذي يعد الأول من نوعه، انطلاقا من توصيات الملتقى الأول والثاني الخليجي للصم، التي تتمحور حول ضرورة تفعيل الاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان التي تطالب بالاهتمام بالأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة والمطالبة بحقوقهم، فجاءت مبادرة نسائية قطرية نحو تحقيق التدريب الدولي التطبيقي بلغة الإشارة تحت عنوان «تمكين المرأة الصماء»، مسؤولية مشتركة مع مؤسسات الدولة أمام الصم النساء.

    يشتمل الملتقى على سلسلة من ورش العمل التدريبية المتنوعة متاحة باللغتين العربية والإنجليزية يقدمها مدربون معتمدون لهم خبرة في هذا المجال.


    http://www.alarab.qa/details.php?iss...5&artid=187726

  10. #9
    اخصائي نشط مريم الأشقر
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    323
    مقالات المدونة
    1
    شكراً
    0
    تم شكره 59 مرة في 55 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي رد: " ثقافي الصم " ينظم الملتقى التدريبي الأول لدعم قدرات المرأة الصماء

    «ثقي بقدراتك».. يؤهل الفتيات الصم لمواجهة التحديات


    تحت رعاية سعادة الشيخة المياسة بنت حمد بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس أمناء هيئة متاحف قطر، بدأت أمس فعاليات الملتقى التدريبي الأول للفتيات الصم «ثقي بقدراتك»، الذي ينظمه المركز الثقافي الاجتماعي للصم بالتعاون مع اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، خلال الفترة من 6 إلى 10 مايو الجاري بفندق هيلتون الدوحة.

    حضر افتتاح الملتقى مريم العطية الأمين العام للجنة الوطنية لحقوق الإنسان، وعبد الرزاق بن عبد الله الكواري مدير إدارة المراكز الشبابية، وكولن ألن رئيس الاتحاد العالمي للصم، وعدد من المهتمين بمجال حقوق الإنسان.

    واستهل الحفل بكلمة ألقاها عبد الرزاق الكواري أكد خلالها على أن مثل هذه اللقاءات تهدف إلى تنمية القدرات الذاتية للصم من النساء، بما يعود عليهن وعلى وطنهن بالنفع من النواحي الاجتماعية والنفسية.

    وقال إن ملتقى «ثقي بقدراتك» يعد حدثاً غير مسبوق في منطقتنا العربية، لذلك نثق بأن يكون له مردود إيجابي على الفتيات المشاركات به، خصوصاً أنه يعتبر دعوة للمشاركة وبذل الجهد من أجل قبول التحديات والثقة في القدرات.


    مساعدة ذوي الاحتياجات


    وأضاف «ذوو الاحتياجات الخاصة بحاجة دائماً إلى المساعدة على الانخراط في كافة مجالات الحياة، ومن واجب جميع فئات المجتمع كافة أن تذلل جميع المعوقات والحواجز من أجل إعطائهم فرصة لاقتحام كل المجالات»، مشدداً على أهمية أن يتلقى التدريب اللازم على أيدي كوادر فنية مؤهلة مما سيعود بالفائدة على المجتمع ككل.

    ورأى مدير المراكز الشبابية ضرورة أن يكسر المجتمع الحواجز التي تعوق الفتيات الصم، وأن لهن مخزونا وفيرا من العطاء، ولهن القدرة على أن يكونوا فاعلين في المجتمع ومؤثرين، مؤكداً على أهمية توفير كافة سبل التعليم والتدريب لهذه الفئة ليكونوا لبنة في بناء وطنهم.

    ولفت إلى أن قطر وبتوجيهات من القيادة الرشيدة أنشأت العديد من المؤسسات الاجتماعية والتعليمية والصحية التي تهتم وتقدم الرعاية لذوي الاحتياجات الخاصة، كما سعت الدولة إلى سن القوانين الخاصة بهم والتي حثت في العديد من بنودها على أهمية توفير الحياة الكريمة لهم في جميع الجوانب.

    وأوضح أن إدارة المراكز الشبابية لا تألوا جهداً في تقديم أي اهتمام مادي أو معنوي لمؤسسات ذوي الاحتياجات الخاصة، مؤكداً على أن الإدارة سوف تدعم فعاليات تلك الفئة سواء الداخلية أو العربية أو المشاركات العالمية.

    من جانبه قال الدكتور يوسف عبيدان نائب رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان إن ملتقى «ثقي بقدراتك» واحد من أهم محاور الحركة الاجتماعية والإنسانية، حيث إنه يرتبط بفئة ذات طبيعة خاصة، ويستمد هذه الخصوصية من أنه يدخل وفي قائمتين تحتاج كل واحدة منهما لاهتمام استثنائي بحقوقها التدريبية التي تمهد لدمجها في المجتمع وتحقيقاً لتطلعاتها وطموحها في أداء رسالتها البشرية التي يتساوى فيها الجميع دون تصنيف أو تمييز إلا بالقدرات العملية والمؤهلات العلمية.


    تدريب المرأة الصماء


    وأضاف «هذا الملتقى التدريبي للمرأة الصماء، يكتسب أهميته لكونه مختصاً بتدريب المرأة في المقام الأول وكلنا على دراية تامة بالسعي الحثيث الذي توليه دولة قطر للتحقيق الكامل لمكتسبات المرأة القطرية، كما أننا على ذات الدراية بما تقدمه الدولة للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة والذين منهم فئة الصم، وبالرغم من ذلك فنحن في اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان نتطلع لمزيد من الرعاية والاهتمام لهاتين الفئتين».

    ولفت عبيدان إلى أن لجنة حقوق الإنسان ظلت تعمل بكل ما أوتيت من قدرات بشرية وصلاحيات مؤسسية مستقلة، على كفالة وتعزيز تمتع الأشخاص ذوي الإعاقة على قدم المساواة بجميع حقوق الإنسان، وذلك ترسيخاً لمشاركتهم الفاعلة في إدارة وتنمية المجتمع، من خلال الاهتمام بتمكين قدرات العاملين مع تلك الفئة من حيث رفع ثقافتهم المعرفية بحقوقهم، بوصفهم أداة لتفعيل هذه الحقوق، والدفاع عنها، ونشر المعارف المتصلة بها ورصد انتهاكاتها من ناحية، وتوعية الأشخاص ذوي الإعاقة بحقوقهم إضافة إلى تعريفهم بآليات تطبيقها وفقاً لمتطلباتهم من ناحية أخرى.

    وأوضح أن اللجنة الوطنية لم تحصل على درجة الاعتماد (A)، ولم يتم اعتمادها مؤخراً كرئيس لاجتماعات اللجنة الفرعية للاعتماد التابعة لهيئة التنسيق الدولية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان (ICC) إلا بعد أن أثبتت للمجتمعات المحلية والإقليمية والدولية استقلاليتها وشفافيتها في الدفاع عن حقوق هذه الفئات بكل الوسائل المتاحة.


    خطط وبرامج


    وشدد على ضرورة تفعيل الخطط والبرامج والمشاريع الريادية التي تهدف لتحقيق العدالة، والأمن، والرفاهية المتوازنة لكل فئات المجتمع بلا استثناء، لأهمية احترام كرامة المنتسبين لهذه الفئة واستقلالهم الفردي وحريتهم في الاختيار وعدم التمييز لضمان مشاركتهم الفاعلة في حركة المجتمع، باعتبارهم جزءاً من طبيعة التنوع البشري.

    وقال نائب رئيس اللجنة «إننا بحاجة ماسة وعاجلة لتوسيع دائرة التعريف بمفهوم عبارة (الأشخاص ذوي الإعاقة) لتشمل مظلتها أكبر نطاق من الناس الذين يستحقون منا الرعاية والاهتمام، وللتأكيد أنّ الإعاقات السمعية والحركية والبصرية هي ليست منقصة لصاحبها، وإنما هي حالة من صميم الحالات التي قد تصيب كثيراً من الأشخاص غير المعوقين، كما هي- بلا شك- حالة أخف وطأة من محاولات محو الأمية المنتشرة في عالمنا العربي، واستيعاب البطالة التي باتت مهدداً رئيساً لاستقرار العديد من الأنظمة السياسية، الأمر الذي يجعل الأميين أشخاصاً ذوي إعاقة علمية، والبطالة هي حالة للأشخاص ذوي الإعاقة العملية، وغيرها من الحالات المجتمعية التي تحتاج منا دعماً قوياً لمعالجتها كما نحن الآن في هذا الملتقى».


    همم الأشخاص الصم


    وأضاف «نحن أمام ضرورة قصوى وتحد كبير لشحذ همم الأشخاص ذوي الإعاقة السمعية وخاصة المرأة منهم، بالإضافة لتفعيل إراداتهم الذاتية لإبراز إسهاماتهم في عملية التنمية المجتمعية. وهذا ما يتطلب منّا عقب الفراغ من هذا الملتقى وتحقيق أهدافه، الشروع الفعلي في التطبيق العملي لما حققه الملتقى من معرفة وذلك من خلال دعم المشاريع الخاصة بالمرأة الصماء التي تبرز فيها موهبتها ومهارتها». وتوجه بالشكر لسعادة الشيخة المياسة بنت حمد بن خليفة آل ثاني، لرعايتها الكريمة لهذا الملتقى التدريبي، وهكذا عهدنا رموز الدولة، سباقون في دعم أي عمل يحقق كرامة الإنسان وعزته.

    وأكد أن اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان تتشرف دائماً بالتعاون مع المركز القطري الثقافي الاجتماعي للصم، لتحقيق الأهداف المشتركة السامية التي نطمح في تحقيقها على الصعيد الإنساني، وأتمنى لكل المشاركين في هذا الملتقى وافر التوفيق في مخرجاتهم التي نأمل أن نراها متجسدة في واقع حياة المرأة الصماء.

    بدوره أعرب كولن ألن رئيس الاتحاد العالمي للصم عن سعادته على المشاركة في الملتقى الأول لتدريب الفتيات الصم، مؤكداً على أهمية تعليم لغة الإشارة للتواصل مع تلك الفئة بصورة جيدة.

    وأوضح أن هذا الملتقى ومن خلال المدربين سيعمل على تعزيز الثقة بنفس الفتيات من الصم، ويساعدهن على الخروج بما يمتلكن من مواهب وإبداعات بحاجة إلى إظهارها.


    الأول من نوعه


    على عبيد السناري رئيس مجلس إدارة المركز القطري الثقافي الاجتماعي للصم، أوضح أن ملتقى «ثقي بقدراتك» يعد الأول من نوعه في الوطن العربي، ويهدف لتمكين قدرات المرأة الصماء، ولدمجهن بالمجتمع بشكل أكبر.

    وأشار إلى أن الشخص الأصم يمتلك العديد من القدرات والمواهب التي تحتاج إلى تطوير وتدريب، وهذا ما سيقدمه الملتقى، حيث سيتطرق إلى عرض العديد من أوراق العمل التي ستعمل على تدريب المشاركات وتأهيلهن وفتح آفاق المعرفة أمامهن.

    ولفت إلى أنه قد تم اختيار الدورات التدريبية بدقة، وذلك للنهوض بالفتيات من الصم في كافة المجالات الحياتية، مشيراً إلى أن الأصم العربي يمتلك مواهب وإمكانات فهو ليس مهمشا كما يظن البعض، بل لديه القدرة على مجارة الأصم الغربي.

    توجه بالشكر إلى سعادة الشيخة المياسة بنت حمد بن خليفة آل ثاني، منوها إلى الدعم الكبير الذي تقدمه وزارة الثقافة والفنون والتراث للمركز، من أجل الخروج بهذا الملتقى على الشكل الأمثل.


    التدريب والتنمية


    أما مستشار اللجنة العملية والمدرب المعتمد حسين حبيب السيد، فأشار إلى أن التدريب والتنمية البشرية هما محور هذا الملتقى، فالتدريب يقدم أربعة أمور مهمة وهي المعرفة والمعلومات وعصارة تجارب مدربين أكفاء تم اختيارهم بعناية للملتقى، ويقدم مهارات لكي تستخدم من المشاركات بعد الملتقى في حياتهن العلمية والعملية والأسرية، كما يقدم قيماً راقية تظهر نتائجها جلية بإذن الله وتثمر أزهارا جميلة تبرز روعتها لكل من يتعامل معهن.

    كما يقوم التدريب بتغيير قناعات وهو الهدف الأسمى الذي يطمح إليه هذا الملتقى نقول للمرأة الصماء «ثقي بقدراتك» أنت تملكين طاقات بلا حدود فقط ثقي بقدراتك وثقي أن الله معك.

    وأثنى على المجهود الكبير الذي قدمه المدربون خلال الفترة الماضية، مشيراً إلى إنهم يحملون على عاتقهم إنجاح هذا الملتقى.



    http://www.al-watan.com/viewnews.asp...atenews8&pge=9

  11. #10
    اخصائي نشط مريم الأشقر
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    323
    مقالات المدونة
    1
    شكراً
    0
    تم شكره 59 مرة في 55 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي رد: " ثقافي الصم " ينظم الملتقى التدريبي الأول لدعم قدرات المرأة الصماء

    نسعى لإنشاء مشاريع مستقلة للصم


    اليوم الثاني لملتقى الصم ناقش القوانين والتشريعات ..السناري :

    الفتيات القطريات الصم مبدعات يفتقدن للفرص

    ملتقى سنوى لتدريب الصم وتأهيلهم لسوق العمل

    أبو فريح: اللجنة الوطنية تسعى لمتابعة إنفاذ حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة

    الحويل: حقوق الإنسان مكفولة دولياً وهي ملك البشر

    المستشارة رانيا: المشرع القطري كفل كافة الحقوق لذوي الإعاقة






    كتبت : منال عباس


    أكدت هيا السناري منسقة لملتقى التدريبي الأول للصم أن الفتيات القطريات الصم يفتقدن لتواجد الفرص رغم أن معظمهن يتصفن بقوة الشخصية والثقة بالنفس وقالت نسعى لأن يكون للأصم مشروع مستقل ليعود المردود المالي له بشكل كامل حيث ان الاصم يعمل بالمركز والمؤسسات وبالتالي فإن الاستفادة تكون غير مربحة له.

    ودعت منسقة الملتقى الى أهمية تكثيف الدورات التنموية للأصم لتأهيلة ومساعدته في اقتحام سوق العمل بثبات

    وتوقعت أن تخرج الفتاة الصماء من الملتقى بخبرات ومهارات كبيرة ولفتت الى ان الملتقى الذي ينظمه المركز القطري الثقافي والاجتماعي للصم بالتعاون مع اللجنة الوطنية لحقوق الانسان ويستمر لمدة خمسة ايام يهدف الى وضع ملتقى سنوي تدريبي للصم يقوم بإعداده طاقم نسائي قطري لتطوير قدرات الصم قبل أن ندعو الجهات الحكومية والمؤسسات لتعديل أوضاع الصم.

    وناقش برنامج اليوم الثاني لملتقى التدريبي الأول للصم، مفاهيم حقوق الانسان، والتشريعات الدولية وحقوق المجتمع ومؤسساته وأفراده تجاه الأصم، وقد جأت فعاليات الملتقى وسط حضور مميز على المستويين المحلي والعربي، مستهدفاً المرأة الصماء القطرية والعربية والباحثين والمهتمين ومنظمات حقوق الإنسان ومديري المشاريع والتعليم في الدولة والمنظمات والمؤسسات العاملة في المجال التعليمي والاجتماعي،

    وأكدت الأستاذة هيا السناري المنسق للملتقى الاول للصم أن فعاليات الملتقى حظيت بإقبال كبير وحماس المتدربات المشاركات من قطر والدول العربية، وأشارت الى ان الملتقى يقدم برامج متخصصة لأول مرة تركز على الذات وتعزيز القدرات والثقة بالنفس، ونوهت بأن البرنامج التدربيي يمكن من استخراج الطاقة الكامنة لدى الصم، وقالت: هذه أول تجربة للصم للمشاركة في ورش تدريبية بهذا المستوى

    وأضافت هيا السناري في تصريحات صحافية أمس ان نجاح الفعاليات في اليومين الاول والثاني يبشر بأن الملتقى سيترك بصمة مشرفة، وأضاقت أن الدورات التنموية تصنف بأنها عصب الحياة، باعتبار ان تنمية وتطوير قدرات الانسان تمكنه من العطاء للمجتمع ولدولة قطر

    وأشارت الي دورة (كيف تبدأ مشروعك) والتي وجدت أقبالاً كبيراً باعتبار أن معظم الصم هم أصحاب مهن، ويملكون مهارات الفن التشكيلي والأعمال اليدوية والجرافيك وغيرها من المهارات التي تحتاج للتنمية والتطوير، ونوهت بأن برنامج اليوم الثاني شهد افتتاح دورة الاتفاقيات الدولية التي قدمها رئيس الاتحاد العالمي للصم كولن هلن، واشارت الى أن ما يميز هذه الدورة انها تقدم من أصم الى أصم، تناول فيها حقوق الصم على نطاق دولي، وحقوق الأصم الشخصية والاجتماعية والعلمية، وحقوق مؤسسات المجتمع للصم.

    وأكد السيد حمد ابو فريح رئيس وحدة العلاقات العامة والإعلام باللجنة الوطنية لحقوق الإنسان حرص رئيس اللجنة للمشاركة الفاعلة في هذا الملتقى الذي يعزز حقوق الفتاة الصماء بشكل خاص، وحقوق ذوي الإعاقة عامة، لهذا فإن مشاركة اللجنة الوطنية لحقوق الانسان تأتي تنفيداً لتوجيهات الدكتور علي بن صميخ المري رئيس اللجنة التي يدعو من خلالها لان تتمتع هذه الفئة بكافة حقوقها ولاسيما أن اللجنة تعمل على المتابعة والمراقبة لإنفاذ حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة لتكون حقوقهم متساوية مع كافة المواطنين، موضحا أن االمواطنة هي أساس الحقوق المتساوية والواجبات وبما أن المعاقين مواطنين يجب الا يميز ضدهم بسبب الاعاقة التي يمكن أن يولد بها الشخص أو أن تلحق به اثناء حياته لأن ذلك من باب العدالة الاجتماعية التي رعاها الدستور.

    وشدد أبوفريج على أن هناك ضرورة لشحذ همم الأشخاص ذوي الإعاقة السمعية وخاصة المرأة، بالإضافة لتفعيل إراداتهم الذاتية لإبراز إسهاماتهم في عملية التنمية المجتمعية. وهذا ما يتطلب منّا عقب الفراغ من هذا الملتقى وتحقيق أهدافه، الشروع الفعلي في التطبيق العملى لما حققه الملتقى من معرفة وذلك من خلال دعم المشاريع الخاصة بالمرأة الصماء التي تبرز فيها موهبتها ومهارتها الأمر الذي من شأنه تيسير عمليات دمج أصحاب الإعاقة السمعية، ليصبحوا عناصر فاعلة يمكن أن يستفيد منها المجتمع.

    وعلى هامش الملتقى أفتتح مساء أمس الاول المعرض المصاحب الذي يقام بكتارا والذي افتتحه السيد عبدالرزاق الكواري - مدير إدارة المراكز الشبابية بوزارة الثقافة والفنون والتراث، والدكتور يوسف عبيدان نائب رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الانسان، والسيد على السناري رئيس مجلس إدارة المركز القطري الثقافي الاجتماعي للصم، بحضور جمع غفير من المهتمين وجمهور كتار، واشتمل المعرض على لوحات فنية من إعداد الفتيات الصم حول التصوير الضوئي والجرافيك ديزاين. ولكاركتير، بجانب عرض للأجهزة المساندة للأشخاص ذوي الإعاقة السمعية، هذا بجانب المعرض المماثل الذي افتتح بفندق هيلتون الدوحة مقر إنعقاد الملتقى.

    وتضمن البرنامج التدريبي عدداً من ورش العمل حيث قدم السيد جابر الحويل مدير إدارة الشؤون القانونية باللجنة الوطنية لحقوق الإنسان والأستاذة رانيا فؤاد الخبير القانونية باللجنة أربع محاضرات في اليومين الأولين للملتقى التدريبي للصم، وقد تناولا في اليوم الأول حقوق الإنسان والقانون الدولي، وأوضحا أن حقوق الإنسان هي أسمى ما ترنو اليه نفوس البشر ويجب أن يتمتع بها كل إنسان بصرف النظر عن لونه أو جنسه، أما القانون الدولي فهو مجموعة من القواعد والمبادئ التي تحكم العلاقات بين الأشخاص ويتفرع إلى قانون دولي عام والقانون الدولي الإنساني وقانون اللاجئين.

    وقدما شرحا تفصيلياً حول خصائص حقوق الإنسان والتي منها النشأة الوطنية والداخلية لحقوق الإنسان وأنها مكفولة دولياً وهي ليست منحة من أحد وأنما هي ملك البشر بحسب صفتهم، بينما قدما في اليوم الثاني شرحاً حول مفاهيم حقوق الإنسان والتشريعات الخاصة بذوي الإعاقة، ولفتا إلى أن المجتمع الدولي أولى اهتماماً خاصاً بذوي الاحتياجات الخاصة وحقوقهم، وأشارا إلى أن تلك الحقوق استندت إلى المبادئ العامة لحقوق الإنسان التي تكفل المساواة وعدم التمييز الذي يُعتبر في حد ذاته ضمانة أساسية لتمتع جميع البشر بكافة الحقوق والحريات المنصوص عليها في المعاهدات والمواثيق الدولية.

    وفيما يتعلق بالقوانين القطرية أوضحا أن المشرع القطري كفل كل الحقوق لذوي الاحتياجات الخاصة على أن يتمتع ذوو الاحتياجات الخاصة في تسعة بنود إضافة إلى حقوقهم في التشريعات الأخرى، ومنها ما يتعلق بالتربية والتعليم والتأهيل كل حسب قدراتهم بالإضافة إلى الرعاية الطبية والنفسية والثقافية والاجتماعية والحصول على الأدوات والأجهزة ووسائل النقل والمعدات التي تساعدهم على التعليم. علاوة على توفير خدمات الإغاثة والمعونة والخدمات الأخرى، وأكدا أن التشريعات القطرية شددت على أن تعمل الجهات المختصة على تقديم الخدمات اللازمة لهذه الفئة وبوجه خاص توفير الخدمات الطبية العلاجية الوقائية والصحية والنفسية وتوفير التقارير الطبية الخاصة ولمن يعولونهم بالمجان بشرط ألا يكونوا مشمولين بإي نظام تأمين صحي آخر، إلى جانب توفير فرص العمل والتشغيل للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة حسب قدراتهم وتأهيلهم. وتوعية المواطنين بحثوثق هذه الفئة والعمل علة تقدم العون اللازم لها وحسن معاملتهم واندماجها في المجتمع. بالإضافة الحق في السكن والمساعدة القانونية لهم وشروط تقدير المساعدة القضائية واللآثار المترتبة عليها.

    وفي ذات السياق قدم السيد محمد العنزي محاصرتين بعنوان (اعرف ذاتك) في محاور تتعلق بالتفكير وتصور النفس،الثقة بالنفس، وتطوير الذات التخطيط وإدارة الوقت. وفيما يتعلق بمحور التفكیر وتصور النفس، تناول كيفية تعرف الإنسان على نفسه والشعور الخاص بالفرد وتصور الآخرین له وتأویله لتصور الآخرین، وأشار العنزي إلى أن الذكاء الوجداني يتنبأ ب 80 % من نجاح الإنسان في الحياة.بينما تناول وفي محور الثقة بالنفس علامات الثقة والمتمثلة في التوازن بین العقل والعاطفة والحساسیة المتوازنة، أما في جانب تطوير الذات فقد نطرق إلى معالجة نقاط الضعف والمرشد بصير ورفقة الصديق الصدوق والمخالطة والاستفادة من النقد.

    من جانبه قدم السيد حسين اليزيدي محاضرة بعنوان (أبدأ مشروعك) كاشفاً فيها عن الخطط اللازمة للمشروع الناجح من حيث اختيار المشروع والتسويق والمبيعات، ورصد الأسباب وراء قيام المشروع (مالية اجتماعية مهنية شخصية) وقال: إن المشروع الناجح هو الذي يراعي احتياجات الزبائن ويعطي صاحب المشروع الشعور بالراحة، وتناول عناصر فكرة المشروع الناجح.

    من جانبها قدمت الأستاذة غادة لارم محاضرتين بعنوان (اختلافنا سر تآلفنا)، النظام التمثيلي صورة صوت احساس، لافتة إلى أن الصورة ترتبط بالبصر، ومن أهم ميزاته سرعة اتخاذ القرار والتفاعل السريع مع المتغيرات السريعة ويتعامل مع الاختبارات السريعة والشفوية بصورة جيدة أما من ميزات الخبرة السمعية فاصحابها بمرروت الكلام على عقولهم، وهم أكثر اتزاناً في اتخاذ قراراتهم وينطقون ما يقصدون بينما يتفاعل أصحاب الخبرة الحسية مع الأحداث ولكن بعد أن يشعرون بها ولا يتخذون قراراً كا لك يشعرون به ويحولون الخطط والأفكار إلى واقع ملموس وهم بعيدون عن الاحلام والتنظير والفلسفات.


    http://www.raya.com/site/topics/arti...0&parent_id=19

  12. #11
    اخصائي نشط مريم الأشقر
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    323
    مقالات المدونة
    1
    شكراً
    0
    تم شكره 59 مرة في 55 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي رد: " ثقافي الصم " ينظم الملتقى التدريبي الأول لدعم قدرات المرأة الصماء

    ملتقى الفتيات الصم يناقش مفاهيم حقوق الإنسان


    ناقش الملتقى التدريبي الأول لفتيات الصم في يومه الثاني عددا من المحاور والموضوعات المتعلقة بمفاهيم حقوق الإنسان، والتشريعات الدولية وحقوق المجتمع ومؤسساته وأفراده تجاه الأصم، وقد جاءت فعاليات الملتقى وسط حضور مميز على المستوى المحلي والعربي، مستهدفاً المرأة الصماء القطرية والعربية والباحثين والمهتمين ومنظمات حقوق الإنسان ومديري المشاريع والتعليم في الدولة والمنظمات والمؤسسات العاملة في المجال التعليمي والاجتماعي.

    وأكدت هيا السناري المنسق للملتقى الأول أن فعاليات الملتقى حظيت بإقبال كبير وحماس المتدربات المشاركات من قطر والدول العربية، وأشارت إلى أن الملتقى يقدم برامج متخصصة لأول مرة تركز على الذات وتعزيز القدرات والثقة بالنفس، ونوهت بأن البرنامج التدريبي يمكن من استخراج الطاقة الكامنة لدى الصم، وقالت: هذه أول تجربة للصم للمشاركة في ورش تدريبية بهذا المستوى.

    وأضافت السناري في تصريحات صحفية أمس أن نجاح الفعاليات في اليومين الأول والثاني يبشر بأن الملتقى سيترك بصمة مشرفة، وأن الدورات التنموية تصنف بأنها عصب الحياة، باعتبار أن تنمية وتطوير قدرات الإنسان تمكنه من العطاء للمجتمع ولدولة قطر.

    وأشارت إلى دورة كيف تبدأ مشروعك والتي وجدت إقبالا كبيرا باعتبار أن معظم الصم هم أصحاب مهن، ويملكون مهارات الفن التشكيلي والأعمال اليدوية والغرافيك وغيرها من المهارات التي تحتاج للتنمية والتطوير، ونوهت بأن برنامج اليوم الثاني شهد افتتاح دورة الاتفاقيات الدولية التي قدمها رئيس الاتحاد العالمي للصم كولن هلن، واشارت إلى أن ما يميز هذه الدورة أنها تقدم من أصم إلى أصم، تناول فيها حقول الصم على نطاق دولي، وحقوق الأصم الشخصية والاجتماعية والعلمية، وحقوق مؤسسات المجتمع للصم.

    وتتوقع هيا السناري أن تخرج الفتاة الصماء من هذا الملتقى بخبرات ومهارات كبيرة، ولفتت إلى أن عمر المركز القطري الثقافي الاجتماعي تجاوز الخمس سنوات بقليل، إلا أن صدى أعماله واسعة، وقالت إن الفتيات القطريات الصم معظمهن يتصفن بقوة الشخصية والثقة بالنفس، إلا أنهن يفتقدن تواجد الفرص.

    وأشارت إلى استعانتهن بالمركز للعمل في المشاريع الصغيرة لعرض منتجاتهن، وقالت: نسعى لأن يكون للأصم مشروع مستغل ليعود المردود المالي له بشكل كامل موضحة أن الأصم يعمل بالمركز والمؤسسات بالنسبة وبالتالي فإن الاستفادة تكون غير مربحة له ودعت منسقة الملتقى إلى أهمية تكثيف الدورات التنموية للأصم لتأهيله ومساعدته في اقتحام سوق العمل بثبات، وأضافت أن هناك فنانات مصممات للعباءات، إلا أنهن في حاجة إلى التطوير والتشجيع.

    وأشارت المنسق هيا السناري إلى أن الملتقى يهدف إلى وضع ملتقى سنوي تدريبي للصم يقوم بإعداده طاقم نسائي قطري ذو خبرة وبقيادة خبيرة في قضايا الصم ولغة الإشارة، البرنامج ذي مراحل متسلسلة لتطوير قدرات الصم وتأهيلها، والبدء بتأهيلهم عن طريق المركز كمبادرة لدعوة الجهات بالاهتمام قبل أن ندعو الجهات الحكومية والمؤسسات نحو تعديل أوضاع الصم في دولة قطر من خلال التوصيات التي دعا إليها الملتقى الأول والثاني، وإعطاء فرص التدريب المعتمد للمرأة الصماء هذا العام عوضاً عن النظر إليها والاكتفاء بالمطالبة دون التحرك والسعي الجدي لذلك، وتسليط الضوء على تأهيل الصم من خلال الدورات التدريبية التي تقدم للسامعين، وتشجيع المدربين للخوض في تدريب الصم، هذا بجانب تسليط الضوء على الإضاءات التي ستضيء عقول الصم من خلال هذه الدورات، السعي إلى توسعة مدارك الصم نحو حلول وإشكاليات الحياة، والبحث عن أهم متطلبات الإنسان الحقيقية في الحياة، والحياة العملية من خلال طرح دورات تأهيلية وتحفيز بيئة الصم والمجتمع من خلال عرض هذا البرنامج التدريبي، بالإضافة إلى تمكين ودعم كفاءة المرأة الصماء.

    من جانبه أكد السيد حمد أبو فريح رئيس وحدة العلاقات العامة والإعلام باللجنة الوطنية لحقوق الإنسان حرص رئيس اللجنة للمشاركة الفاعلة في هذا الملتقى الذي يعزز حقوق الفتاة الصماء بشكل خاص، وحقوق ذوي الإعاقة عامة، لهذا فإن مشاركة اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان تأتي تنفيذاً لتوجيهات الدكتور علي بن ضميخ المري رئيس اللجنة التي يدعو من خلالها لأن تتمتع هذه الفئة بكافة حقوقها لاسيما وأن اللجنة تعمل على المتابعة والمراقبة لإنفاذ حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة لتكون حقوقهم متساوية مع كافة المواطنين، موضحا أن المواطنة هي أساس الحقوق المتساوية والواجبات وبما أن المعاقين مواطنون يجب ألا يميز ضدهم بسبب الإعاقة التي يمكن أن يولد بها الشخص أو أن تلحق به أثناء حياته لأن ذلك من باب العدالة الاجتماعية التي رعاها الدستور.

    بدوره شدد أبو فريج على أن هناك ضرورة لشحذ همم الأشخاص ذوي الإعاقة السمعية وخاصة المرأة منهم، بالإضافة لتفعيل إراداتهم الذاتية لإبراز إسهاماتهم في عملية التنمية المجتمعية. وهذا ما يتطلب منّا عقب الفراغ من هذا الملتقى وتحقيق أهدافه، الشروع الفعلي في التطبيق العملي لما حققه الملتقى من معرفة وذلك من خلال دعم المشاريع الخاصة بالمرأة الصماء التي تبرز فيها موهبتها ومهارتها الأمر الذي من شأنه تيسير عمليات دمج أصحاب الإعاقة السمعية، ليصبحوا عناصر فاعلة يمكن أن يستفيد منها المجتمع.

    قدم السيد جابر الحويل مدير إدارة الشؤـون القانونية باللجنة الوطنية لحقوق الإنسان والأستاذة رانيا فؤاد الخبيرة القانونية باللجنة أربع محاضرات في في اليومين الأولين للملتقى التدريبي للصم، وقد تناولا في اليوم الأول حقوق الإنسان والقانون الدولي حقوق الإنسان، وأوضحا أن حقوق الإنسان هي أسمى ما ترنو إليه نفوس البشر ويجب أن يتمتع بها كل إنسان بصرف النظر عن لونه أو جنسه أو لونه، أما القانون الدولي فهو مجموعة من القواعد والمبادئ التي تحكم العلاقات بين الأشخاص ويتفرع إلى قانون دولي عام والقانون الدولي الإنساني وقانون اللاجئين. وقدما شرحا تفصيلياً حول خصائص حقوق الإنسان والتي منها النشأة الوطنية والداخلية لحقوق الإنسان وأنها مكفولة دولياً وهي ليست منحة من أحد وأنها هي ملك البشر بحسب صفتهم.

    بينما قدما في اليوم الثاني شرحاً حول مفاهيم حقوق الإنسان والتشريعات الخاصة بذوي الإعاقة، ولفتا إلى أن المجتمع الدولي أولى اهتماماً خاصاً بذوي الاحتياجات الخاصة وحقوقهم، وأشارا إلى أن تلك الحقوق استندت على المبادئ العامة لحقوق الإنسان التي تكفل المساواة وعدم التمييز الذي يعتبر في حد ذاته ضمانة أساسية لتمتع جميع البشر بكافة الحقوق والحريات المنصوص عليها في المعاهدات والمواثيق الدولية.

    وفيما يتعلق بالقوانين القطرية أوضحا أن المشرع القرطي كفل كافة الحقوق لذوي الاحتياجات الخاصة على أن يتمتع ذوو الاحتياجات الخاصة في تسعة بنود إضافة إلى حقوقهم في التشريعات الأخرى، ومنها ما يتعلق بالتربية والتعليم والتأهيل كل حسب قدراتهم بالإضافة إلى الرعاية الطبية والنفسية والثقافية والاجتماعية والحصول على الأدوات والأجهزة ووسائل النقل والمعدات التي تساعدهم على التعليم. علاوة على توفير خدمات الإغاثة والمعونة والخدمات الأخرى، وأكدا أن التشريعات القطرية شددت على أن تعمل الجهات المختصة على تقديم الخدمات اللازمة لهذه الفئة وبوجه خاص توفير الخدمات الطبية العلاجية الوقائية والصحية والنفسية وتوفير التقارير الطبية الخاصة ولمن يعولونهم بالمجان بشرط ألا يكونوا مشمولين بأي نظام تأمين صحي آخر، إلى جانب توفير فرص العمل والتشغيل للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة حسب قدراتهم وتأهيلهم. وتوعية المواطنين بحقوق هذه الفئة والعمل علها تقدم العون اللازم لها وحسن معاملتهم واندماجها في المجتمع. بالإضافة الحق في السكن والمساعدة القانونية لهم وشروط تقدير المساعدة القضائية والآثار المترتبة عليها.

    وفي ذات السياق قدم السيد محمد العنزي محاصرتين بعنوان (اعرف ذاتك) في محاور تتعلق بالتفكير وتصور النفس، الثقة بالنفس، وتطوير الذات التخطيط وإدارة الوقت. وفيما يتعلق بمحور التفكیر وتطور النفس، تناول كيفية تعرف الإنسان على نفسه والشعور الخاص بالفرد وتصور الآخرین له وتأویله لتصور الآخرین، وأشار العنزي إلى أن الذكاء الوجداني يتنبأ بـ80 % من نجاح الإنسان في الحياة.

    بينما تناول وفي محور الثقة بالنفس علامات الثقة والمتمثلة في التوازن بين العقل والعاطفة والحساسیة المتوازنة، أما في جانب تطوير الذات فقد نطرق إلى معالجة نقاط الضعف والمرشد بصير ورفقة الصديق الصدوق والمخالطة والاستفادة من النقد.

    من جانبه قدم السيد حسين اليزيدي محاضرة بعنوان «ابدأ مشروعك» كشف فيها عن الخطط اللازمة للمشروع الناجح من حيث اختيار المشروع والتسويق والمبيعات، ورصد الأسباب وراء قيام المشروع «مالية اجتماعية مهنية شخصية» وقال: إن المشروع الناجح هو الذي يراعي احتياجات الزبائن ويعطي صاحب المشروع الشعور بالراحة، وتناول عناصر فكرة المشروع الناجح.

    أما الأستاذة غادة لارم فقدمت محاضرتين بعنوان «اختلافنا سر تآلفنا»، النظام التمثيلي صورة صوت إحساس، لافتة إلى أن الصورة ترتبط بالبصر، ومن أهم ميزاته سرعة اتخاذ القرار والتفاعل السريع مع المتغيرات السريعة ويتعامل مع الاختبارات السريعة والشفوية بصورة جيدة أما من ميزات الخبرة السمعية فأصحابها بمرور الكلام على عقولهم، وهم أكثر اتزاناً في اتخاذ قراراتهم وينطقون ما يقصدون بينما يتفاعل أصحاب الخبرة الحسية مع الأحداث ولكن بعد أن يشعروا بها، ويحولون الخطط والأفكار إلى واقع ملموس وهم بعيدون عن الأحلام والتنظير والفلسفات.




    http://www.al-watan.com/viewnews.asp...enews11&pge=12

  13. #12
    اخصائي نشط مريم الأشقر
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    323
    مقالات المدونة
    1
    شكراً
    0
    تم شكره 59 مرة في 55 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي رد: " ثقافي الصم " ينظم الملتقى التدريبي الأول لدعم قدرات المرأة الصماء

    مترجمو الإشارة لا يستطيعون ترجمة القرآن





    كتبت - منال عباس


    كشف مدرب الصم خالد بوموزة عن صعوبات تواجه المترجمين في توصيل بعض المعلومات القرآنية المتعلقة بعالم الغيب، إلا أنه أكد أن القاموس الإشاري الإسلامي الذي تم تدشينه مؤخرًا سوف يساهم بشكل فعال في توضيح تلك المصطلحات للصم ويساعدهم على إدراك معانيها.

    جاء ذلك في محاضرة ألقاها بوموزة ضمن فعاليات الملتقى التدريبي الأول لفتيات الصم الذي ينظمه المركز القطري الثقافي الاجتماعي للصم خلال الفترة من 6 - 10 من الشهر الجاري تحت شعار "ثقي بقدراتك"، وتناولت الأصول الحقيقية للقرآن الكريم والمعرفة.

    وعرض المدربون في رابع أيام الملتقى، الذي تشارك به 13 دولة عربية، عددًا من المحاور والموضوعات التي تهدف إلى توسعة مدارك الفتيات الصم وتركز على تنميتهن فكريًا.. من بين تلك المحاور هندسة النجاح واللياقات الست واعرف ذاتك.

    وقال المدرب حمزة الدوسري: إن الملتقى التدريبي يشكل محورًا هامًا في حياة الفتيات الصم، خصوصًا أنه يضيف لهن العديد من المعلومات ويعمل على تأهيلهن وتدريبهن على مواجهة التحديات في مختلف المجالات، مشيرًا إلى أن الورش المتنوعة التي يقدمها المدربون خلال الملتقى تعمل على توسيع مدارك الفتيات الصم وتركز على تنميتهن سلوكيًا، خصوصًا أن الفترة الماضية كان التركيز على المهارات والرسم والأشغال اليدوية دون النظر إلى التنمية البشرية.

    وأوضح أنه خلال الورشة التحضيرية للملتقى شعر بتعطش تلك الفئة إلى التعلم والحرص على الوصول إلى المعلومات من أجل التعرف على الأمور التي يجهلنها، لافتًا إلى أنه قدم محاضرة عن هندسة النجاح ركزت في مجملها على التعامل وتهيئة ظروف الحياة المحيطة وكيفية استغلالها للوصول إلى ما يريده الشخص.

    وأشار الدوسري إلى أن محاضرته كان هدفها أن يتعرف كل متدرب على الطرق المختلفة للتعامل مع المشاكل وحلها، وأن يكون قادرًا على التعامل مع الآخرين بأساليب وطرق متنوعة، وأن يحدد ويكتب المتدرب هدفه في الحياة.

    وعن طريقة التواصل مع الفتيات الصم، أعرب عن سعادته بأول تجربة له في التعامل مع فئة الصم.. مشيرًا إلى أنه تفاجأ كثيرًا من طريقة تعاملهن وشغفهن بالمعرفة وحب الاطلاع، فضلاً عن طريقة تواصلهن وإدراكهن السريع لمحاور المحاضرات وأهدافها ورسائلها.

    من جانبه قال عبد الرحمن الحرمي أحد المدربين إن محاضرته "دورة اللياقات الست" تمحورت حول عدد من الأهداف الرئيسة وهي التعرف على اللياقة الروحية وتحصيلها، والتعرف على اللياقة النفسية والقوانين السبعة، إضافة إلى تقديم نصائح في التخلص من القلق، والتعرف على اللياقة العقلية، فضلاً عن التطرق إلى الحديث عن قواعد النجاح في العلاقات الإنسانية ونصائح فن الحوار.


    http://www.raya.com/site/topics/arti...0&parent_id=19

  14. #13
    اخصائي نشط مريم الأشقر
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    323
    مقالات المدونة
    1
    شكراً
    0
    تم شكره 59 مرة في 55 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي رد: " ثقافي الصم " ينظم الملتقى التدريبي الأول لدعم قدرات المرأة الصماء

    صـــور مختلفة من الملتقى التدريبي الأول للفتيات الصم


    هذه الصورة تم تصغيرها . أضغظ على الشريط الاصفر لعرضها بالكامل. The original image is sized 2336x3504 and weights 4313KB.


    السيد / علي عبيد السناري ــ رئيس مجلس إدارة المركز القطري الثقافي الاجتماعي للصم


    هذه الصورة تم تصغيرها . أضغظ على الشريط الاصفر لعرضها بالكامل. The original image is sized 3504x2336 and weights 4667KB.


    الحضور خلال حفل الافتتاح



    هذه الصورة تم تصغيرها . أضغظ على الشريط الاصفر لعرضها بالكامل. The original image is sized 3504x2336 and weights 4252KB.



    خلال الافتتاح

  15. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ مريم الأشقر على المشاركة المفيدة:


+ الرد على الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
احصائيات المنتدى
منتدى مسك عبارة عن تجارب وخبرات الاعضاء والهتمين ولا يغني تماما عن الاستشاره الطبية في اقرب فرصة واقرب موقع للمريض ’ كما ان التجارب والخبرات هدفها تبادل التجارب وتحسين حياة المرضى وليس العلاج النهائي او الاكيد وللعلم كل حالة من المرض تختلف في تشخيصها وظروفها الاجتماعية والبيئية عن الاخرى ومنتدى مسك لا يتحمل اي مسؤوليه قانونية عن نصوص المواضيع المنشوره في المنتدى بل يتحملها صاحب الموضوع .
جميع الحقوق محفوظة 2007 ـ 2012 لموقع رابطة تصلب الأعصاب المتعددة القطرية